ما هو الدرع الحصين؟


عدد المشاهدات عدد القراء (980)
3/3/2011

ماما بابا...حان وقت الإنترنت..!

ما هو الدرع الحصين؟   

 كيف أستفيد من الإنترنت؟

إعداد: فاطمة شعبان

 

لا أحد ينكر هذه الأيام فضل الإنترنت والآفاق الواسعة التي وفرتها لجميع الأفراد من مهندسين وأطباء وطلبة من كبار وصغار. لكن وللأسف الشديد لا يوجد شيء في هذا الكون من غير ثمن، وأغلى ثمن ندفعه هي المخاطرالكبيرة التي نواجهها ويواجهها أطفالنا خلال عملهم المباشر على الإنترنت وبلا رقيب .

(firewall)-من أفضل البرامج لمكافحة الفيروسات .

-غرف المعيشة من أفضل الأماكن للإنترنت.

أعمالنا تنبع من وعينا للإنترنت أولاً وواجبنا بتوعية أطفالنا ثانياً.ويفترض أننا كأفراد بالغين نعي مخاطر الإنترنت ونستطيع حماية أنفسنا بشكل جيد، يبقى علينا الأهم ألا و هو حمل مسؤولية إرشاد أطفالنا وتوعيتهم لهذه المخاطر ليتمكنوا من حماية أنفسهم وحين يلج أولادنا عالم الإنترنت، تبدأ مهمتنا بمراقبتهم من حين لآخر للتأكد من عدم إساءة استعمالهم لهذه الأداة الخطرة .

 

الإلمام بشبكة المعلومات

إن الإنترنت عالم مخيف إذا دخله الأطفال بمفردهم والأهل هم فقط القادرون على مساعدة الطفل وجعل الإنترنت وسطاً آمناً وذلك لن يحدث إذا كان الأهل جاهلون وأميون في هذا المجال ، فلا بد من الوالدين التعلم وإتقان التعامل بهذا العالم كي يستطيعوا مراقبة أولادهم والحفاظ عليهم وكي يكونوا هم القدوة لأولادهم .

ومن أهم الخطوات والإرشادات التي يجب أن يتبعها الأهل لحماية أطفالهم أثناء عملهم على الإنترنت هي :-

1-     التحدث مع الأبناء عن الإنترنت والمناقشة معهم بعقلية مرنة عن نوعية العمل الذي يقومون به ويجب أن نتوقع جميع الإجابات منهم ولكن استقبالنا لها يكون هادئاً.

2-     الإدراك لكل إشارات التحذير والتنبيه التي تظهر على الإنترنت أثناء عمل الأولاد .

3-     الحرص كل الحرص على تواجد أجهزة الحواسيب وخدمة الإنترنت في غرف المعيشة التي يلتقي فيه أفراد العائلة ،ولا يمنع أن تكون هناك أجهزة لأداء الواجبات المدرسية داخل الغرف ولكن دون وصلة الإنترنت.

4-     استخدام أفضل البرامج للحماية من الفيروسات ومن أفضلها برنامج جدران  النار(firewall)

5-     استخدام بعض البرامج الخاصة بالمراقبة ونصبها ضمن الحاسب الخاص بالأولاد بحيث تتمكن من معرفة ما يفعلون

6-     تعرف على من يتبادلون الإتصال مع أولادك وكن حذراً من غرف الدردشة والمراسل الفوري وعلم أولادك سبل الوقاية من الوقوع في الأفخاخ وتجنب الإنحراف

7-     حاول استخدام مختلف محركات البحث لتبحث عن اسمك أو اسم أحد افراد أسرتك حتماً ستذهل إذا عرفت أين وصلوا بتجوالهم .

 جهل الوالدين بالانترنت ليس في صالح الأولاد

"التربية الصالحة هي الدرع الحصين لأطفالنا من عالم الإنترنت" بهذه العبارة تحدثت السيدة أماني البسامي وهي أم لطفلين عن عالم الإنترنت وقالت :إنها تعلمت التعامل مع شبكة المعلومات لتواكب التطور العالمي ،وهي حريصة أشد الحرص على خلق الوازع الداخلي لدى أولادها ليكون لهم رقيباً من أنفسهم

وأضافت أن عملية المراقبة والمتابعة لابد منها ولكنها لا تحقق المطلوب لآن الجيل الحديث أذكى بكثير من الوالدين وبإمكانهم تجاوز الكثير من القواعد التي يضعها الوالدين لذا خلق الرقابة الداخلية وتقوية الوازع الديني هو الحصن الحصين لهم.

الإنترنت في المدارس

وقالت معلمة مادة الحاسب الآلي رانيا  في مدرسة الأكاديمية الكويتية ثنائية اللغة إن المدرسة قامت بوضع منهج الحاسوب لجميع الطلبة وكل مرحلة دراسية لديها حصتين في الأسبوع.

والمنهج يحتوي على دروس الرسام( paint )وبرنامج كيفية استخدام جهاز الحاسب الألي  ويحتوي على برامج نظرية عن قواعد السلامة التي يجب إن يدركها كل طالب وهي على سبيل المثال:

-    لا تعطي عنوانك أو أي معلومات شخصية عنك أو عن أفراد عائلتك لأي شخص عن طريق الإنترنت

-    عدم فتح أي رسالة بريدية تصلني من جهة مجهولة لا علاقة لي بها إلا بعد عرضها على ألوالدين .

-        سأكون مواطناً جيداً ولن أؤذي أي شخص خلال عملي على شبكة الإنترنت .

كما إن خدمة الإنترنت موجودة في المدرسة ولكنها مخصصة للإدارة ولا يسمح للطلبة باستخدامها .

وغيرها من القواعد التي يتعلم من خلالها الطالب كيفية التعامل مع شبكة الإنترنت

وتختم المعلمة نرمين حديثها قائلة إن عالم الإنترنت عالم جميل ومفيد إذا أحسنا استخدامه لأنه يمدنا بالعلوم والمعرفة والتسلية ويطلعنا على كل ما لا نستطيع الوصول إليه وهو سلاح ذو حدين بإمكانه تدمير الطفل لو أهمل الوالدين تربيته ولم يحسنا توجيهه أو كان لديه رفيق سوء ، لذا يجب الحذر عند توفير خدمة الإنترنت في البيوت ومراقبة كيفية الاستخدام .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ