المغامرة الجنينية الخامسة/ فاطمة شعبان


طباعة طباعة اخبر صديقك أخبر صديقك عدد المشاهدات عدد القراء (582)
14/12/2007
 

    

 

المغامرة الجنينية الخامسة :-

 

-        اليوم موعد أمي لدى الطبيبة .

-   كم تلهث أمي وهي تسير،  خطواتٍها متباعدة،  تقول لأبي : لا أستطيع السير لمسافات بعيدة آه أه أه ...أرجو أن تقف بالسيارة أمام باب المستشفى .

-   أشعر وكأن الرحم قد صغر حجمه ،  يبدو أن أمي تجلس في مكان ضيق، يبدو إنها السيارة التي يتحدثون عنها .

-   قال أبي :  لابد أن تسيري يا عزيزتي كي تسهل عملية الولادة هل نسيتِ أنك في بداية الشهر التاسع ؟

-        الشهر التاسع ماذا يعني ذلك سيدتي المشيمة

-    المشيمة : لم يبق على بقائك في عالم الرحم سوى بضعة أسابيع  وبعدها ستخرجين إلى عالم آخر لا بد أن تستعدي له .

-        كيف أستعد ؟

-        ها هي أمي قد وصلت إلى الطبيبة قالت لأبي : هل أسأل عن جنس الجنين أم نجعلها مفاجأة ؟!

-        ابتسم أبي وهو يقول : الأفضل أن تسألي كي نستعد بمستلزماته. 

-        قالت أمي ولكن هب أنها أنثى ألا يضايقك ذلك ؟

-   قال أبي : على العكس فلتكن أنثى فتجلب الرحمة إلى دارنا فكما تعلمين بالحديث الشريف : " البنت رحمة والولد نعمة " .

 

البريد الالكتروني    
×