حبيبة زوجي عجيبة..!


طباعة طباعة اخبر صديقك أخبر صديقك عدد المشاهدات عدد القراء (610)
3/1/2009
 

حبيبة زوجي عجيبة
السبت 3 يناير 2009 - الأنباء

 

 فاطمة شعبان

هناك هوايات لدى بعض الأزواج تكون محببة إلى قلوبهم وقريبة من نفوسهم لا يستطيعون أن يجدوا أنفسهم خارج نطاقها، ومنها هواية تربية الحمام، تقول زوجة: «إن زوجي يحب الحمام أكثر مني ومن أولاده، فإذا دخل إلى البيت وقبل أن يسلم يصعد إلى السطح، ليتفقد الحمامة المصونة، التي يروق لها أن تشاكسه وتستولي عليه، وإذا ابتعدت عن المنزل يقف في انتظارها، فإذا رأته أقبلت نحوه ليحملها برفق بعد أن يحادثها ويلاطفها ثم يودعها عشها، بعد ذلك يسأل عنا.. ويا ويلنا إن لم تعد الحمامة يقلب البيت علينا رأسا على عقب وقد قررت أن أطلب الطلاق لأني لم أعد أحتمل!».

طبعا نحن نعلم أن كلمة الطلاق في مجتمعاتنا أصبحت سهما نسدده إلى مرمى عقد الزوجية كلما تطرق إلينا الكدر ولكي تصان البيوت وتحفظ الأسر ويبقى أحبابنا الصغار في أعشاشهم تحت جناحي «بابا وماما» لابد من خطوات قبل الزواج كي يحدد الطرفان ماذا يريدان.. فمربي الحمام مرفوض، والحداق مرفوض، وصاحب الجاخور لا نفكر فيه أبدا وهكذا.

لذا في لقاء التعارف بين الطرفين، سواء كانت مجموعة الفئة الأولى أو الثانية أصحاب الأسلوب المباشر أو غير المباشر لابد للجميع من إجراء حوار هادئ بين الطرفين مصحوبا باستمارة الأسئلة التي أضعها بين أيديكم كي تقوموا بالإجابة عنها، ولا بأس أن تقوم إدارة الاستشارات الأسرية بتوزيعها مجانا للمقبلين على الزواج كي تعم الفائدة على الجميع والأسئلة هي: ما مفهوم الزواج لديك؟ فقد يفاجأ أحد الزوجين بعد الاقتران باختلاف مفهوم الزواج لدى الطرف الآخر، تقول إحدى الفتيات بعد الزواج فوجئت أن مفهوم الزواج لدى زوجي هو الإشباع الغريزي فقط وأنا كزوجة لا تقدير لي.

ما الصفات التي تحب أن تراها في شريك/شريكة حياتك؟ كم هو جميل أن يطرح هذا السؤال قبل الزواج والأجمل منه أن يتحدث الطرفان عن مشاعرهما، وما يحب وما يكره كل واحد منهما من الماديات والمعنويات كي يستطيع كل طرف تحديد ما إذا كان يناسبه أم لا؟

هل ترى من الضروري إنجاب الطفل في السنة الأولى من الزواج؟ وهذه المسألة لابد من الاتفاق عليها كي لا يفتح المجال للأهل بالتدخل.

هل أنت اجتماعي/ اجتماعية؟ فبعض الأزواج يكثرون من إقامة الولائم للأصدقاء وهذا قد لا يروق للزوجة وهنا تبدأ الخلافات.

كيف هي علاقاتك بوالديك وأهلك؟ فالعلاقة الطيبة مهمة جدا، وعقد الزواج لا يعقد بين الزوجين فقط بل بين أسرتين.

من أصدقاؤك/ صديقاتك؟ هل أنت مدخن؟ كانت إحدى الزوجات تحاول مساعدة زوجها كي يقلع عن التدخين، وكلما قطع شوطا في ذلك يذهب إلى أصدقائه فيرجع من هناك وقد عاد إلى التدخين مرة أخرى.

كيف تقضي/تقضين أوقات فراغك؟

هل لديك هوايات – أرجو ألا تكون تربية الخرفان أو البعران بالنسبة للرجل، أو التحدث في الهاتف والتسوق بالنسبة للمرأة؟

هل تحب الذهاب إلى المسارح/دور السينما؟

هل تحرص على ارتياد المساجد؟

هل تحب القراءة؟ كيف ستوزع أولوياتك؟

هل لديك عمل تطوعي؟

هذه الأسئلة في اعتقادي أنها تعين شبابنا وتأخذ بيديهم نحو تكوين أسرة مستقرة تعيش في تبات ونبات.

مقالات أخرى :

البريد الالكتروني    
×